أنواع البواسير وعلاجها



تعريف البواسير

البواسير، سواء البواسير الداخلية أو البواسير الخارجية، هي عبارة عن تضخم و انتفاخ في الأوعية الدموية الوريدية الموجودة بالجزء السفلي من المستقيم في فتحة الشرج. وتتكون هذه البواسير نتيجة لتجمع الدم في أوردة منطقة الشرج بطريقة غير طبيعية، مما يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم داخلها، وبالتالي تبدأ بالتمدد والانتفاخ، الأمر الذي يجعلها مؤلمة، وخاصةً عند الجلوس.
يوجد نوعان من البواسير:

بواسير داخلية و خارجية
أنواع البواسير

بواسير داخلية تتدلي الأوردة المصابة إلي الداخل -أي داخل المستقيم- وفي الغالب تكون غير مؤلمة ولا يشعر بها المريض ويمكن معالجتها بواسطة الأدوية

بواسير خارجية حيث تتدلي الأوردة المنتفخة إلي خارج المستقيم بحيث يمكن رؤيتها بسهولة وغالباً ما تسبب نزيف دموي و حكة بسيطة لكنها تشعر المصاب بالضيق عند التبرز. وتظهر هذه البواسير في صورة جلد مائل إلي اللون البني كطيات صغيرة بارزة من فتحة الشرج. ويمكن معالجة هذا النوع باستئصالها جراحيا داخل الشرج.

بعض الأسباب المساعدة في ظهور البواسير

  • الجلوس لفترات طويلة على الأرض مما يؤدي إلى تجمع الدم في الأوردة المحيطة بالشرج وصعوبة رجوعها إلى أوردة البطن
  • عدم انتظام عادات الأمعاء (الإمساك أو الإسهال)
  • الحمل: بسبب اضطراب نسبة الهرمونات في الجسم فتسبب ضعف الأغشية، وزيادة الضغط داخل الأوعية الدموية
  • الضغط الشديد عند التبرز يزيد من إمكانية حدوث البواسير
  • تناول أغذية قليلة الألياف …

علاج البواسير

  • أول خطوة يجب القيام بها هي علاج الإمساك فهو السبب الرئيسي في ظهور البواسير وذلك من خلال إمداد الجسم بالألياف عن طريق الإكثار من تناول الفواكه و الخضار و الحبوب الكاملة.
  • شرب الماء بكثرة فهو يرطب ويلين الجسم ويسهل عملية التبرز مع تجنب شرب القهوة والشاي فهي تساهم في فقدان الجسم للسوائل
  • ممارسة الرياضة بانتظام فالرياضة ترفع من كفاءة الجهاز الهضمي ونشاطه
  • الجلوس في الحمام في وضع القرفصاء إذ يسبب ضغط طبيعي على الأمعاء وبالتالي طرد الفضلات بسهولة دون الحاجة إلى الضغط الشديد
  • تجنب حمل الأشياء الثقيلة
  • الثلج من أبسط  العلاجات و أكثرها  فعالية وذلك بعمل كمادات من الثلج ثم لفها بقطعة قماش ووضعها على المنطقة (الشرج) لمدة عشر دقائق ثم اتباعها بكمادات ماء دافئ لمدة عشر إلى عشرين دقيقة وتُـكرر العملية عدة مرات في اليوم لكي يساهم ذلك في تخفيف الألم.
  • الجراحة: إذا لم تنفع الطرق التي سبق ذكرها، وذلك بسبب الحالة المتقدمة للمرض، فإنه يجب على الشخص المصاب اللجوء إلى العملية الجراحية لإستئصال البواسير بشكل نهائي.

 



4 تعليقات

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أثبث أنك لست روبوت * Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.